top of page
بحث

قصة عمل - لوحدها زينب


السلام عليكم كما هو المعتاد أن في بعض المناسبات نسأل الله التوفيق بأن ننجز عملا لصاحب المناسبة وهذا النوع أحبه كثيرا فهو صورة من صور المشاركة بهذه المناسبات العزيزة على قلوبنا على الرغم من أن أذني اليمنى بدأت بإلتهاب وألم ولكن عندي نية وشوق بان انجز عملا لذكرى وفاة السيدة زينب سلام الله عليها.

قلت في نفسي ظهيرة يوم ماقبل الذكرى من ياترى من ياترى......


أبو علي كيف حالك


الجميل ابو علي أعطاني القصيدة واللحن مشكورا ولكن اعتذر لي بانه سريع نوعا ما فقلت له


وبدأت حالة الاعتكاف الجميلة والتي حرفيا فيها انقطعت عن كل ماحولي الى ان تمت والحمد لله على توفيقه ونشرتها في نفس ليلة المناسبة.


فشكرا للجميل والقريب ميثم آل ابراهيم وهو الإبن الاكبر لخالي وخال أبي العزيز مهدي آل إبراهيم ودائما ماكنت الوم نفسي اني لم أوفق لعمل بكتابته هذا المؤمن الى أن تمت والحمد لله



١١٦ مشاهدةتعليقان (٢)

منشورات ذات صلة

عرض الكل

الإشباع في الكلام

أولا لكل فن وعلم تفاصيله التي قد يهتم لها البعض ويسفها البعض الآخر بعضها تحقق الجمال وبعضها مجدر كماليات ان صح التعبير . الأشباع في الكلام يقع في هذين النوعين من التقييم لذلك سوف اخصص الحديث عن بعض ال

2 Comments


Guest
Feb 10, 2023

روعه يا ابو رضا و كذلك الكاتب و الرادود البارع و الخلوق ايضا ابو علي ميثم استاذ مهدي ال ابراهيم

Like

Fatma Moon
Fatma Moon
Feb 10, 2023

عمل مبارك السلام على عقيلة الطالبيين

Like
bottom of page